الحوار العسكري المشترك بين الولايات المتحدة والجزائر 2023

أجرت الولايات المتحدة الأمريكية والجمهورية الديمقراطية الشعبية الجزائرية حوارًا عسكريًا مشتركًا في واشنطن العاصمة من 4 إلى 6 ديسمبر، في إطار التعاون الدفاعي الثنائي المستمر.

وترأس اللواء الجزائري منير زاهي، ونائبة مساعد وزير الدفاع الأمريكي للشؤون الأفريقية بالإنابة جينيفر زاكيسكي وفدي البلدين. وضم التمثيل الرفيع المستوى من الجانبين السفيرة الأمريكية بالجزائر إليزابيث مور أوبين ونائب رئيس بعثة السفارة الجزائرية لدى الولايات المتحدة عبد الحميد إزغلوش ومسؤولين من وزارة الدفاع الوطني الجزائرية ووزارة الدفاع الأمريكية وكذا وزارة التجارة الأمريكية.

وركز الحوار العسكري المشترك على الدفع بمشروع مذكرة تفاهم حول التعاون الدفاعي بين الجزائر والولايات المتحدة تمهيدا للتوقيع المقرر مطلع 2024. وناقشت الوفود أيضًا الأمن الإقليمي والبحري والأمن السيبراني، فضلاً عن القدرة على مواجهة الكوارث وجهود مكافحة الإرهاب وتبادل المعلومات. استكشفت مائدة مستديرة حول صناعة الدفاع مع بائعي الدفاع التجاريين في 4 ديسمبر 2023، تنويع الموردين والأنظمة التكنولوجية المتقدمة لتعزيز أهداف الدفاع الوطني بالشراكة مع الجزائر.

تقدر الولايات المتحدة الأمريكية العلاقة المستمرة مع الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية في المسائل الدفاعية ذات الاهتمام المشترك لضمان أمن البلدين. واستضافت الجزائر والولايات المتحدة زيارات متبادلة للسفن كرمز للنوايا الحسنة، بالإضافة إلى زيارات رفيعة المستوى بما في ذلك قائد أفريكوم الجنرال مايكل لانغلي إلى الجزائر في فبراير 2023، الذي أجرى مع الرئيس تبون ورئيس أركان الجيش شنقريحة محادثات موضوعية. استضافت حكومة الجزائر الحوار العسكري المشترك الأخير في مارس 2022 في الجزائر العاصمة.